اخبار رياضية

يلا شوت لايف | 3 محكمات في مباراة واحدة.. كيف اقتحم العنصر النسائي الدوري المصري؟





11:26 ص | الثلاثاء 30 أغسطس 2022

شاهندة المغربي ومنى عطا الله

بخطواتٍ ثابتة، اقتحمن عالم التحكيم، وسط عمالقة الساحرة المستديرة، يبحثن عن مكانٍ لهن في المستطيل الأخضر، في انتظار فرصة حتمية الحدوث، إلى أن جاء إعلان لجنة الحكام الرئيسية بالاتحاد المصري لكرة القدم، عن إسناد إدارة مباراة سموحة أمام فاركو في الجولة 34 والأخيرة من عمر الدوري إلى المُحكمة الدولية شاهندة المغربي.

شاهندة المغربي أول محكمة في التاريخ بالدوري المصري

«أول سيدة في التاريخ تدير لقاء في الدوري المصري الممتاز»، لم تكن تلك اللحظة وليدة الصدفة بالنسبة لابنة مدينة الإسكندرية، التي بدأت مسيرتها كلاعبة، قبل أن تنطلق من خلال رداء «قاضي الملاعب».

كانت شاهندة المغربي، أول محكمة في تاريخ الدوري المصري أيضا تشارك في إدارة مباريات في الدوري الممتاز، بانضمامها إلى طاقمي حكام مباراة بيراميدز وإف سي مصر، الموسم الماضي، والمقاولون وإيسترن كومباني، الموسم الجاري، بعد تجارب عديدة في دوري القسم الثاني.

3 عناصر نسائية في مباراة واحدة بالدوري الممتاز لأول مرة في التاريخ

وجود شاهندة المغربي على رأس طاقم تحكيم مباراة سموحة وفاركو اليوم، في الدوري المصري لم يكن القرار الوحيد الذي يمنح العنصر النسائي في التحكيم المصري فرصة حقيقية، بل ستكون المباراة تاريخية، من خلال وجود عنصرين نسائيين آخرين، أحدهما على خط الملعب والأخرى خلف شاشات الفيديو داخل غرفة الـVAR.

واختارت لجنة الحكام الثنائي منى عطا ويارا عاطف، ضمن الطاقم التحكيمي؛ إذ تتولى الأولى مسؤولية الحكم المساعد، بينما تتواجد الأخرى ضمن طاقم غرفة الـVAR في حدث استثنائي.

وتتوجه الأنظار نحو ستاد الإسكندرية، ليس فقط لمتابعة آخر مباريات سموحة وفاركو في الدوري الممتاز، بل لمتابعة أداء التحكيم النسائي الذي اقتحم عالم الرجال من خلال دوري الأضواء والشهرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى