اخبار رياضية

يلا شوت لايف | أخبار | ضربات الترجيح في كأس العالم.. ماذا تعلمنا من 279 ركلة خلال 30 مباراة

عبر تاريخ كأس العالم بأكمله تم اللجوء لركلات الترجيح في 30 مباراة سُددت خلالها 279 ركلة.

ومع الوصول لدور الـ 16 من كأس العالم ربما نشاهد هذا المشهد يتكرر أكثر من مرة حتى المباراة النهائية.

هيئة الإذاعة البريطانية “BBC” وأوبتا للاحصاءات أجروا تحليلا شاملا للركلات الترجيحية السابقة في كأس العالم عبر تاريخه، ينقله لكم يلا شوت لايف.com.

اختار زاوية

تزداد الفرصة في تسجيل ركلة الترجيح بشكل كبير إذا سددت إلى اليمين أو اليسار، لكن رجاءً تجنب وضعها في المنتصف.

سُجلت 74% من الركلات المسددة على اليمين وبنفس النسبة على اليسار.

لكن تقل النسبة لتصل إلى 57% إذا سددت في منتصف المرمى. (سُجل 36 هدفا من أصل 63)

تصل نسبة تصدي الحارس لركلة ترجيحية لـ 21% إذا سددت في أي زاوية، وتزداد نسبة الإهدار أكثر حال التسديد في منتصف المرمى.

11% من الركلات التي سُددت في منتصف المرمى ارتطمت بالعارضة و11% مرت أعلها.

إذا سُددت الركلة ناحية اليمين أو اليسار تصل فرصة الإهدار خارج المرمى لـ 3% و1% على الترتيب.

سدد أولا

نسبة تسجيل الركلة الترجيحية الأولى لكل فريق تصل لـ 75% والثانية 73% والثالثة 73%.

تقل النسبة بشكل واضح بدءا من الرابعة بـ 64% ثم 65% للخامسة.

في مباراتين فقط من كأس العالم وصل الفريقان للركلة السادسة أو ما بعدها، نسبة تسجيلها تقل لتصل لـ 50%.

A graph of the success rate for each penalty-taker in World Cup shootouts, showing the fourth is the most likely to be missed of the first five

* صورة توضح نسبة تسجيل ركلات الترجيح من الأولى وحتى السادسة والتي تقل تدريجيا.

لا يهم من سيسدد أولا، الفريق الذي سدد أولا فاز في 15 بينما الذي سدد ثانيا فاز في 15 أيضا وهو ما يعني أن الأمور متساوية.

كن مهاجما

في ظل الاعتماد الحالي من أغلب الفرق على خطة 4-4-2 فأن أغلب المسددين يكونون من لاعبي الوسط.

أفضل المسددين هم المهاجمين، سجلوا 63 من 84 ركلة بنسبة 75%.

122 لاعب وسط سجلوا 84 بنسبة نجاح 69%.

وتقل النسبة للمدافعين بنسبة 67% إذ سجلوا 49 من 73.

A graphic showing where every penalty in World Cup shootouts has ended up

* أماكن تسديد ركلات الترجيح عبر كأس العالم بدءا من نسخة 1982 وحتى 2018 (الأخضر سُجلت والأحمر أهدرت)

كن ألمانيّا أو أرجنتيني

ألمانيا أفضل فريق يفوز في ركلات الترجيح –لن يتواجد منتخب ألمانيا في ثمن نهائي كأس العالم- ففازا بـ 4 مرات أمام فرنسا 1982 والمكسيك 1986 وإنجلترا 1990 والأرجنتين 2006.

سجلوا 17 ركلة من اصل 18 والوحيد الذي أهدر هو أولي شتيلكه في مباراة ألمانيا وفرنسا في 1982.

إذا لم تكن ألمانيا كن أرجنتينيا، لاعبو التانجو يمتلكون نفس الرقم بـ 17 ركلة ترجيح مسجلة من أصل 22.

وخسروا مرة واحدة جاءت أمام ألمانيا في 2006، وفازوا في 4 مرات من 5.

3 فرق فقط لديها نسبة نجاح بنسبة 100% وهي بلجيكا وكوريا الجنوبية وباراجواي بتسجيل 5 ركلات من 5.

The success rate of the eight countries to take part in the most World Cup penalty shootouts

* نسب نجاح المنتخبات الكبرى في كأس العالم بركلات الترجيح.

لا تكن إنجليزيا أو سويسريا

أكثر من أهدر هم لاعبو منتخب إنجلترا، 8 من 19.

ولأول مرة يحقق منتخب إنجلترا الفوز في كأس العالم بركلات الترجيح كانت ضد كولومبيا في 2018.

COL vs ENG FIFA World Cup 2018 Highlights: England enter quarter-finals via  penalty shootout

وهم أكثر من خسر رفقة إيطاليا وإسبانيا بركلات الترجيح برصيد 3 مباريات والفوز في 1.

الأسوأ هو منتخب سويسرا، في 2006 أمام أوكرانيا أهدروا ركلاتهم الثلاث ولم يسجلوا أي منها.

سدد بالقدم اليمنى

تميل النسبة التهديفية أكثر لأصحاب القدم اليمنى بـ 71% مقابل 68% لاصحاب القدم اليسرى.

سدد 223 لاعبا بالقدم اليمنى مقابل 56 لاعبا بالقدم اليسرى عبر تاريخ كأس العالم.

لا تشارك كبديل لتسدد

أحيانا يشارك اللاعب في الدقائق الأخيرة من أجل التسجيل –يورو2020 كمثال-.

5 لاعبين شاركوا في الشوط الإضافي الثاني كبدلاء سجلوا من أصل 8 بنسبة نجاح 63%.

من شاركوا في آخر 10 دقائق وصلت نسبة نجاحهم لـ 67% بواقع 2 من 3.

ومن شاركوا في آخر 5 دقائق وصلت نسبة نجاحهم لـ 50% بواقع 1 من 2.

جيمي كاراجير شارك في الدقيقة 118 بدلا من آرون لينون وسجل ضد البرتغال في 2006.

لكنه سجل قبل أن يُطلق الحكم صافرته لتُعاد من جديد ويتصدى لها الحارس البرتغالي ريكاردو.

بالنسبة للحراس يعد تيم كرول حارس هولندا هو الأفضل في التصديات بعدما شارك في الدقيقة 121 وتصدى لركلتين من كوستاريكا قائدا منتخبا بدلاه لنصف نهائي كأس العالم آنذاك.

Fifa World Cup 2014: Keeper not warned about Tim Krul substitution |  Football – Gulf News

انتهى كل شيء، والأمر الآن متروك لإثارة لا مثيل لها في قطر بـ 2022.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى