اخبار رياضية

مصطفى المنيرى: زيادة الحمل التدريبى تسبب إصابات كثيرة للاعبين


كشف مصطفى المنيرى، طبيب فريق الزمالك وبيراميدز السابق، أن الحمل التدريبى الزائد يؤدى إلى كثرة الإصابات لدى اللاعبين بشكل عام وغيابهم عن الملاعب لمدة كبيرة.


وأوضح مصطفى المنيرى، خلال تصريحات تليفزيونية، أن ضيق الوقت سبب عدم تمكن اللاعبين من الشفاء من الإصابات والتحاقهم بالمشاركة مع بلادهم في مباريات بطولة كأس العالم القادمة.


وفى وقت سابق، كشف دكتور سيد عبد القادر، مخطط الأحمال السابق لفريق طلائع الجيش وغزل المحلة وسموحة، أن الإصابات العضلية التي يتعرض لها معظم لاعبى أندية الدورى المصرى الممتاز بسبب عدة عوامل، أبرزها عدم التخطيط المنتظم لحمل التدريب، وبعض أرضيات الملاعب السيئة وغير الجاهزة لاستضافة المباريات.


وأوضح دكتور سيد عبد القادر خلال تصريحات خاصة لـ”يلا شوت” أن الإصابات العضلية التي يعانى منها بعض اللاعبين تحتاج لفترات طويلة للعلاج وتبدأ بأسبوع، وقد تصل إلى ستة أسابيع، ومن أسبابها أيضا عدم استغلال فترة الراحة السلبية وعدم الاهتمام بوسائل الاستشفاء المهمة جدا لراحة العضلات، وعدم شرب السوائل أثناء التدريب والنظام الغذائي مناسب.


وأشار دكتور سيد عبد القادر إلى أنه مع انطلاق مسابقة الدوري العام هذا الموسم تمت ملاحظة أن هناك اختلافات وفوارق بدنية بين اللاعبين فى معدلات اللياقة البدنية، وذلك نتيجة تأثير حمل التدريب المستخدم مع كل فريق، وهنا يلعب مخطط الأحمال دورا مهمًا فى تقنين حمل التدريب خلال المرحلة المقبلة لحين اكتمال الفورمة الرياضية الكاملة للاعبين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى