اخبار رياضية

ماذا يخبأ الصدام الخامس بين الفراعنة وبلجيكا؟


يلتقى منتخب مصر، بقيادة المدير الفنى البرتغالى روى فيتوريا، بنظيره بلجيكا فى لقاء وديًا يجمعهما قبل انطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، ضمن استعدادات منتخب بلجيكا قبل انطلاق منافسات المونديال، أما منتخب مصر فيخوض اللقاء استمرارًا للاستعدادات القوية لخوض منافسات تصفيات بطولة كأس الأمم الأفريقية التي ستقام في كوت ديفوار.


 


وتقام الودية بين مصر وبلجيكا على ملعب “جابر الأحمد ” يوم 18 نوفمبر الجارى فى الرابعة عصرًا بتوقيت القاهرة.


 


وتعد المواجهة تجربة مهمة لروى فيتوريا للوقوف على قوة المنتخب أمام أحد أقوى منتخبات العالم، قبل مواجهتى مالاوى فى شهر مارس المقبل، بالتصفيات المؤهلة لبطولة أمم أفريقيا 2024 بكوت ديفوار.


 


وتعد ودية مصر وبلجيكا القادمة هى اللقاء الخامس بين المنتخبين، حيث تقابل الفريقان فى 4 مناسبات سابقة، حقق الفراعنة الفوز فى ثلاثة لقاءات وخسر مباراة وحيدة.


 


كان الصدام الأول بين مصر وبلجيكا في 1920 وفاز الفراعنة وقتها برباعية مقابل هدفين بينما أقيم اللقاء الثانى في 30 مارس 1999 في إطار استعدادات مصر للمشاركة في بطولة كأس العالم للقارات التي أُقيمت في المكسيك آنذاك، وفازت مصر بهدف نظيف.


 


بينما كانت المواجهة الثالثة بين مصر وبلجيكا في 9 فبراير عام 2005 ، وحقق الفراعنة الفوز برباعية نظيفة في ملعب المقاولون العرب استعدادا لاستئناف التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2006، فيما كان اللقاء الرابع في 2018 وفاز المنتخب اللبجيكي بثلاثية دون رد استعدادا لكأس العالم روسيا.


 


ومن المقرر أن تذاع مباراة مصر وبلجيكا على القنوات الرسمية لدولة الكويت، بالإضافة لشبكة قنوات أون تايم سبورت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى