اخبار رياضية

قصة صور.. شاهندة المغربي صاحبة أول صافرة نسائية فى التحكيم المصرى


تحدي كبير خاضته الحكمة المصرية شاهندة المغربي، كأول حكم ساحة في الدوري المصري، وذلك عندما أسندت إليها لجنة الحكام، قيادة مباراة سموحة وفاركو في الجولة 34 والأخيرة من دوري الموسم الماضي، لتثبت كفاءتها وأن المرأة المصرية قادرة على احتياز الصعاب.


 


تمتلك شاهندة تاريخا مميزا مع كرة القدم، حيث مارست اللعبة كلاعبة وانتقلت إلى عالم التحكيم في بداية موسم 2014 -2015 وتم الاعتراف بها رسميًا من الاتحاد الدولي لكرة القدم في موسم 2016- 2017.


 


وخلال الموسم الماضي ظهرت شاهندة كحكم ساحة في مباراة النادي المصري ونظيره فريق إيسترن كومباني، في كأس رابطة الأندية المصرية .


 


وظهرت شاهندة المغربى كحكم رابع فى مباراة المقاولون العرب وإيسترن كومبانى فى الأسبوع الأول بالدورى العام هذا الموسم.


 


كما تواجدت ضمن طاقم تحكيم مباراة المصري وطلائع الجيش ضمن مواجهات الجولة 29 للدوري هذا الموسم.


 


وكانت شاهندة المغربي، ظهرت للمرة الأولى في الموسم الماضي في الدورى الممتاز، ضمن طاقم تحكيم مباراة بيراميدز وإف سى مصر كحكم رابع.


 


كما عينت حكم رابع في مبارة الاتحاد والنصر في دور الـ 32 من بطولة كأس مصر في 2019.


 


وتقول شاهندة المغربى إنها فى بداية مشوارها مع التحكيم كانت تتعرض لتعلقيات سلبية من اللاعبين حين تُسند إليها إدارة مباراة فى دورى كرة القدم للرجال فى القسم الثالث أو الثانى، وكانت تفهم جيدا ما يتردد وما تظره الأعين، لكنها كانت تتعامل مع هذه المواقف من خلال الرد فى الملعب واتخاذ قرارات صحيحة وحاسمة، لتتحول الانتقادات فى النهاية إلى إشادة عقب المباريات.


 


وتعرضت الحكمة المصرية لموقف شديد الصعوبة فى إحدى المباريات، حين قام أحد اللاعبين العرب بالبصق عليها، بعد تحذيره من التهور بعد تدخله بعنف ضد أحد اللاعبين، لكن بعد قيامه بالبصق أشهرت فى وجهه البطاقة الحمراء فورا.


 


وعن أغرب المواقف التي تعرضت لها الحكمة المصرية، قالت شاهندة في تصريحات سابقة: “أحد المدربين تقدم لخطبتي خلال إحدى المباريات، اعتذرت له ومر الموقف بشكل لطيف”.


 


 


 


 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى