اخبار رياضية

زى النهارده.. تعادل سلبى يعلن تتويج الأهلى بطلا للدورى للموسم السابع على التوالى

تعادل فريق الأهلى سلبياً مع منتخب السويس ليعلن تتويجه بطلا للدورى للموسم السابع على التوالى فى مثل هذا اليوم 22 يونيو 2000.


 


وبذلك رفع الأهلى رصيده إلى “56” نقطة بفارق ثمانى نقاط كاملة عن الإسماعيلى الذى سقط فى فخ التعادل فى بورسعيد مع المصرى بهدف لكل فريق.


شارك منتخب السويس منذ تأسيسه فى 1973 بمسماه الجديد فى الدورى الممتاز فى 15 نسخة مختلفة، كان آخرها فى موسم 1999 / 2000، والذى أنهاه فى المركز الثانى عشر برصيد 27 نقطة وبفارق نقطتين عن الكروم الذى ضمن البقاء فى الدوري.


 


وتُوج المارد الأحمر بـ42 بطولة دورى عام، و37 لقبا ببطولة كأس مصر، 10 ألقاب سوبر محلى، 7 ألقاب بطولة السلطان حسين، 16 لقب دورى منطقة القاهرة، لقب واحد كأس الجمهورية العربية المتحدة، لقب واحد من كأس الاتحاد المصرى.


 


ونجح الأهلى فى الفوز بكأس الكؤوس الأفريقية 4 مرات أعوام 1984 و1985 و1986 و1993، وتوج النادى الاهلى بـ10 ألقاب لدوري الأبطال الأفريقى (1982 – 1987 – 2001- 2005 – 2006 – 2008 – 2012 – 2013 – 2020- 2021).


 


وحقق المارد الأحمر الكونفدرالية مرة واحدة عام 2014، وتوج بالسوبر الأفريقى 8 مرات أعوام 2002 و2006 و2007 و2009 و2013 و2014، و 2020 و 2021 وحقق لقب وحيد بكاس الأفرو آسيوية عام 1998، ليتوج المارد الأحمر بـ24 لقبا قاريا حتى الآن.


 


على مدار تاريخه الطويل جمع النادى الأهلى بين بطولتى الدورى والكأس 15 مرة، كان أولها فى موسم “1948-1949” أول موسم تقام فيه مسابقة الدورى، الذى توج به المارد الأحمر، ونجح أيضا فى الفوز بلقب كأس مصر على حساب الزمالك “فاروق أنذاك” فى الوقت الإضافى “3-1.”


 


فيما كان التتويج الأخير بالدورى والكأس موسم 2019 – 2020 حيث نجح الأهلى فى الجمع للمرة رقم “15” بين مسابقة الدورى والكأس بعد فوزه على طلائع الجيش بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقت الأصلى للمباراة بالتعادل الإيجابى بهدف لكل فريق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى