اخبار رياضية

خوفًا من العقوبة.. برشلونة يغير موقفه بشأن بابلو توري

شهدت عملية انتقال بابلو توري الوشيك من برشلونة إلى راسينج، تحولا جديدا في مسارها، بحسب التقارير الصحفية الواردة.

وبحسب ما أفادت صحيفة “آس” الإسبانية، برشلونة أبلغ راسينج اليوم أنه قرر الإبقاء على توري في صفوفه، وأنه سيتبع خارطة الطريق المصممة في مارس الماضي، وسيكون في ديناميكيات الفريق الأول وإذا لم يلعب مع الفريق الأول سيلعب مع برشلونة ب. 

جاء قرار برشلونة بعد أن كشفت “El Español” اليوم أن هناك قاعدة في الفيفا من اللوائح الخاصة بوضع اللاعبين ونقلهم، والتي بموجبها تشير إلى أن رحيل لاعب قبل مرور 16 أسبوعًا من تسجيله، يمكن أن يؤدي إلى معاقبة كلا الناديين واللاعب لاعتبارات انتقالية محتملة.

من الواضح أن شيئًا لم يكن ليحدث بأي حال من الأحوال، كلا الناديين فضلا تجنب العقوبة المحتملة، وإن كانت غير مرجحة، وألقى باللوم على قرار تقني اتخذه تشافي هيرنانديز.

وأوضح التقرير أنه يوم السبت الماضي كان تشافي نفسه هو من فتح الباب أمام بابلو توري للمغادرة على سبيل الإعارة بناءً على رغبات اللاعب وذلك في الأشهر المقبلة، مع التداخل بين الليجا ودوري أبطال أوروبا.

اقرأ أيضًا | برشلونة يبدأ تحركاته لحسم صفقة من الليجا بعد تعقد مفاوضات ألونسو

بالإضافة إلى استراحة كأس العالم التي ستشهد تقطيع أوصال الفريق لأن جميعهم تقريبًا دوليون، سيكون لديه فرص قليلة جدًا للتدريب مع الفريق الأول، على أي حال، أشار تشافي إلى أنه يود بقاءه، لكنه يقدر الانتقال.

توري أبلغ تشافي رغبته في المغادرة بحثًا عن دقائق، وقام وكيله، أرتورو كاناليس، بإخطار برشلونة أن النادي الذي أراد موكله المغادرة إليه كان فقط راسينج.

بعد 48 ساعة بدا فيها أن العملية ليست أكثر من انتظار الموافقة على النسب المئوية وقت دفع عقد اللاعب، وتم إلغاء النقل.

في الوقت الحالي، لا يزال هناك تحركات في السوق، وعلى أي حال، انتهى الأمر بالأطراف الثلاثة في وئام تام والجميع يفهم الطرفين الآخرين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى