اخبار رياضية

“بكى للمشاركة رغم الإصابة”.. حمدي نوح يكشف سر تفوق محمد صلاح ويؤكد: يستحق لقب الأفضل في العالم


استعاد حمدي نوح نجم المقاولون العرب، كواليس أول مقابلة جمعته بالنجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الانجليزي، عندما كان فراري الفراعنة ناشئا بقلعة ذئاب الجبل.


 


وقال حمدي نوح في تصريحات لليوم السابع: محمد صلاح كان موجودا بالنادي قبل قدومي، اختاره على أبو جريشة وكان المهندس إبراهيم محلب ومحمد عادل فتحي مسؤولين عن مشروع المواهب، وقتها كان ريعو رئيس قطاع الناشئين واختار صلاح وعنده 12سنة وعندما رأيته وجدت عنده ميزة هي السبب في تفوقه بأوروبا حتى الآن وهي سرعته، وقدمه اليسرى كانت قوية جداً ورأيت أنه قادر على التفوق.


 


أضاف نجم المقاولون السابق: قابلت صلاح وهو في سن 14 سنة، بعدما دربه مدربين كثر، واستفاد منهم، ولكني ركزت في التعامل معه على الجانب النفسي، وطالبته بضرورة النوم مبكراً ونزول الملعب بعد صلاة الفجر لتدريبه على الجوانب الناقصة، وكان لديه ميزة تنفيذ التعليمات بشكل دائم معي ومع غيري.


 


واصل نوح: في فترة 15 و16 سنة، يمر لاعب الكرة بفترة النمو، وبالتالي يشعر بآلام في الركبة، وفي تلك الفترة كان يريد أن يلعب رغم تلك الآلام وبكى لكي ينزل الملعب ولكني رفضت وقلت له أنه يجب أن يحصل على راحة في تلك الفترة حتى لا يتعرض للضرر، أتذكر في مرة تحدثت مع والد محمد صلاح هاتفياً بعدما أخبره صلاح بأنني مدربه، فتواصل معي وسألني عن رأي فقلت له “ابنك سيكون لاعب كبير حافظ عليه وخليه ينام بدري، فقال لي احنا بنصلي العشاء ونغلق الباب ولا نفتحه إلا بعد صلاة الفجر”.


 


واختتم حمدي نوح: منذ 4 سنوات نصحت محمد صلاح بالبقاء في ليفربول،  ويستحق الآن الوصول إلى نادٍ اسمه كبير مثل الريال أو برشلونة أو باريس سان جيرمان، وصلاح مرشح لأى فريق من الفرق العالمية، ولا يمكن أن أفرض عليه شيئا ولكن أتمنى أن أراه في ريال مدريد أو برشلونة ويقدم كرة إسبانية لأنني أتمنى أن يحصد لقب أفضل لاعب على مستوى العالم.


 


ويحتفل اليوم الأربعاء، الموافق 15-6-2022، النجم المصري محمد صلاح جناح ليفربول الإنجليزي، بعيد ميلاده الـ 30، حيث إنه ولد في 15 يونيو 1992 في قرية نجريج التابعة لمدينة بسيون في محافظة الغربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى