اخبار رياضية

إمام محمدين يكشف أسباب رحيله عن الاتحاد السكندري


كشف إمام محمدين أسباب رحيله عن منصبه كمدير لقطاع الناشئين فى الاتحاد السكندري، قائلا: “النواحي الصحية والنفسية وكثرة السفر وراء اعتذاري عن الاستمرار في الاتحاد السكندري، أجريت 3 عمليات في عيني خلال آخر سنتين”.


 


وأكمل: “أخجل من التقصير في عملي أمام شخص مثل محمد مصيلحي ورأيت أنني لا أستطيع مواصلة تنفيذ كافة ما خططنا له انا ورئيس الاتحاد”.


 


وتابع فى تصريحات تليفزيونية: “لم أبخل بأي جهد خلال فترة تواجدي مع الاتحاد السكندري، ونجحنا فى إبراز أكثر من موهبة داخل النادي وانضمام أكثر من لاعب للمنتخبات الوطنية، ولكنني شعرت بأنني لن أستطيع تكرار نجاحاتي مع الفريق خلال الفترة القادمة”.


 


وواصل: “لم يتم دعمي ماليا بالشكل الذي يتصوره البعض داخل نادي الاتحاد السكندري، وعملت بمقابل مادي أقل من المقابل المادي في إنبي”.


 


وكشف: “كنا نتحدث عن 3 عوامل للنجاح، رواتب العاملين والمدربين، ومستوى الصرف من ناحية التغذية والبدلات. رواتب الأجهزة الفنية في قطاعات الناشئين بالاتحاد لم تصل إجمالي إلى 205 آلاف جنيه شهريًا، قمنا بزيادة المرتبات الخاصة بهم لتقارب مرتبات مدربي أندية القاهرة”.


 


وأتم: “التأخير المتكرر والحديث كثيرا في هذه النقاط كان من أسباب عدم الاستكمال، النادي صرف فلوس كتير لكن ينقص الاستمرارية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى